الإعلام الروسي يكشف أعداد قتلى المرتزقة الروس في ليبيا

الإعلام الروسي يكشف أعداد قتلى المرتزقة الروس في ليبيا

أكتوبر 02, 2019 - 22:47
القسم:

قالت صحيفة ميدوزا الروسية، الأربعاء إن أعداد قتلى المرتزقة الروس في ليبيا يتراوح بين 10 و 35 قتيلا.

وأضافت الصحيفة أن روسيا تقدم دعما كبيرا لمجرم الحرب خليفة حفتر رغم عدم مشاركتها رسميا في الحرب وذلك مقابل الوعود بعقود النفط والسكك الحديدية والطرق السريعة وعدم السماح بتمرير قرار في مجلس الأمن.

ولفتت إلى أن حفتر لجأ إلى روسيا بعد قيامها بعملية عسكرية في سوريا عام 2015، بعد أن انبهر بالعملية، بحسب الصحيفة.

وخلال تحقيق للصحيفة مع أربعة مرتزقة وشخص مقرب من شركة فاغنر التي تجلب المرتزقة لحفتر، قالوا إن أعداد القتلى الروس في ليبيا قد يصل إلى 35 شخصا وتعود أصولهم إلى إقليم كراسنودار ومقاطعتي سفيردلوفسك ومورمانسك.

وأشارت الصحيفة إلى أن ذوي المقاتلين لم يتلقوا أي خطابات رسمية من وزارة الدفاع الروسية أو أي جهات أخرى ولا أي معلومات من شركة فاغنر والذين يتولون في أغلب الأحيان إيصال شهادات الوفاة والأوسمة لذوي القتلى.

ونقلت صحيفة ميدوزا عن مصدر مقرب من فاغنر أنه لن يتم نقل جثامين الضحايا إلى روسيا إلا في نهاية أكتوبر الجاري، بسبب استمرار الاحتجاجات على خلفية انتخابات مجلس النواب الروسي التي جرت في سبتمبر المنصرم.

وكشف أحد المرتزقة المشاركين بالقتال الدائر بجنوب طرابلس للصحيفة إن وضع المرتزقة الروس في الأراضي التي تحت سيطرة قوات حفتر صعبا للغاية، معلقا "ليبيا ليست سوريا". وأضاف المرتزق إنهم تركوا لوحدهم من دون أي مساعدة من وزارة الدفاع الروسية كما حدث بسوريا، كاشفا عن خلافات مع قوات حفتر.

وزار حفتر موسكو في نوفمبر 2018، وعقد محادثات مع قادة عسكريين روس، كما شارك في اللقاء مالك شركة فاغنر يفغيني بريغونجين.

وكانت وكالة بلومبرغ الأمريكية نقلت عن مصادر ليبية وغربية أن أكثر من 100 من المرتزقة التابعين لمجموعة فاغنر الروسية وصلوا إلى ليبيا هذا الشهر لدعم ميليشيات حفتر.