ردود الفعل على جرائم ميلشيا "الكاني" تتواصل والبرلمان الأوروبي يعرب عن صدمته تجاه المقابر الجماعية

ردود الفعل على جرائم ميلشيا "الكاني" تتواصل والبرلمان الأوروبي يعرب عن صدمته تجاه المقابر الجماعية

يونيو 15, 2020 - 23:32
القسم:

أعرب كبار المسؤولين بالبرلمان الأوروبي عن "صدمتهم العميقة" إزاء المقابر الجماعية التي تم اكتشافها في المناطق التي كانت تسيطر عليها ميليشيات حفتر.

جاء ذلك على لسان رئيسة اللجنة الفرعية المعنية بحقوق الإنسان بالبرلمان الأوروبي ماريا أرينا، ورئيسة الوفد للعلاقات مع البلدان المغاربية أندريا كوزولينو.

ودعت المسؤولتان إلى ضرورة ضمان وصول الخبراء والمحققين إلى جميع الأدلة المتعلقة بهذه الجرائم وانتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبت في ليبيا، بما في ذلك الاختطاف والاختفاء القسري كما حدث للنائبة بالبرلمان سهام سرقيوة.

ويرى أعضاء البرلمان أن "الوقت قد حان لبدء حوار سياسي" يفضي إلى إنهاء الإفلات من العقاب وإقامة العدل في ليبيا, حاثا الاتحاد الأوروبي على دعم منظمات المجتمع المدني والسلطات المحلية في البلاد في هذا المسعى.

هذا واستنكر مجلس النواب المنعقد في طرابلس، اليوم الإثنين، "الجرائم البشعة" التي ارتكبتها ميلشيات حفتر بحق المواطنين جنوب طرابلس وترهونة, محملا المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان ومحكمة الجنايات الدولية مسؤولية ملاحقة كافة المسؤولين على هذه الجرائم وعلى رأسهم خليفة حفتر, وتقديمهم إلى العدالة.

المزيد من ليبيا أوبزيرفر