تجمع الساحل والصحراء يرحب بمشوارات الليبيين بالمغرب

تجمع الساحل والصحراء يرحب بمشوارات الليبيين بالمغرب

سبتمبر 08, 2020 - 17:11
القسم:

التجمع حث الأطراف على تنفيذ نتائج مؤتمر برلين الذي أقره مجلس الأمن, والقرارات ذات الصلة الصادرة عن مجلس السلام والأمن التابع للاتحاد الأفريقي

رحب تجمع دول الساحل والصحراء بالمحادثات الليبية-الليبية التي انطلقت في بلدة بوزنيقة الساحلية، جنوب الرباط، يوم الأحد.

وأكد التجمع  في بيان له يوم الإثنين، أنه يتابع "باهتمام خاص ورضا كبير" المحادثات بين أعضاء المجلس الأعلى للدولة وبرلمان طبرق، وقال إنها امتداد لمسيرة الصخيرات التي أسفرت عن الاتفاق السياسي في ديسمبر 2015.

وأشاد البيان بجهود المملكة المغربية التي "هيأت الظروف لاستعادة وترسيخ السلم والوئام الوطني، من خلال هذا الحوار الأخوي."

وقال إن "استمرار الخلاف بين الأطراف الليبية يؤثر على الدول الأعضاء لتجمع الساحل والصحراء، مشددا على ضرورة التوصل إلى حل تفاوضي للأزمة الليبية.

 كما أشاد بالأطراف الليبية المنخرطة في الحوار السياسي، و"إرادتهم القوية"  لإخراج البلد من الأزمة، داعياً إياهم إلى تنفيذ نتائج مؤتمر برلين التي أقرتها الأمم المتحدة.

ودعا تجمع الساحل والصحراء المتحاورين من الطرفين إلى جعل هذه المحادثات "حدثًا تاريخيًا" ، وفي هذا السياق ، حث القادة السياسيين والفاعلين في المجتمع الليبي على دعم محادثات "بوزنيقة" وتشجيع المفاوضين على "تقديم تنازلات وطنية"، من أجل التوصل إلى الإجماع المطلوب الذي ينهي الانقسام ويمهد الطريق لانتخابات حرة وشاملة، وفق نص البيان.

وانطلقت أول أمس الأحد الجلسات التشاورية بين وفدي المجلس الأعلى للدولة ومجلس نواب طبرق، في مدينة بوزنيقة المغربية، ودعا وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة في افتتاح الاجتماع إلى الخروج من معادلة المنتصر والمنهزم، والتعاطي بواقعية مع تعقيدات الأزمة.