عقوبات أوروبية على المجرم محمود الورفلي وموسى دياب 

عقوبات أوروبية على المجرم محمود الورفلي وموسى دياب 

سبتمبر 21, 2020 - 20:12
القسم:

ويتهم المجرم الورفلي المطلوب للمحكمة الجنائية الدولية بالمسؤولية عن انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان بما في ذلك القتل والإعدام خارج نطاق القانون، بينما يُتهم موسى دياب بالتورط في الاتجار بالبشر وخطف واغتصاب وقتل المهاجرين غير النظاميين واللاجئين
 

فرض الاتحاد الأوروبي، الاثنين عقوبات على المجرم المطلوب دوليا محمود الورفلي وعلى موسى دياب لتورطهما في انتهاكات لحقوق الإنسان، إضافة إلى ثلاث شركات متورطة في انتهاك حظر الأسلحة المفروض على ليبيا.

ويتهم المجرم الورفلي المطلوب للمحكمة الجنائية الدولية بالمسؤولية عن انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان بما في ذلك القتل والإعدام خارج نطاق القانون.

بينما يُتهم موسى دياب بالتورط في الاتجار بالبشر وخطف واغتصاب وقتل المهاجرين غير النظاميين واللاجئين.

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان له اليوم إن الأفراد والكيانات الجدية التي تقرر معاقبتها ستتم إضافتهم إلى قائمة الاتحاد الأوروبي للأشخاص والكيانات الخاضعة للتدابير التقييدية المتعلقة بالنزاع الليبي.

وتشمل العقوبات المفروضة حظر السفر وتجميد الأصول بالنسبة للأشخاص الطبيعيين، وتجميد الأصول للمؤسسات.

وأكد الاتحاد الأوروبي في بيانه أنه يُحظر على الأشخاص والكيانات في الاتحاد الأوروبي إتاحة الأموال لأولئك المدرجين على قائمة العقوبات، مشيرا إلى أنه بهذه العقوبات الجديدة، يكون الآن قد فرض حظرا على سفر 17 شخصا مدرجا في القائمة وجمد أصول 21 شخصا و19 كيانا.

كما تشمل عقوبات الاتحاد الأوروبي فرض تدابير تقييدية على الأشخاص والكيانات التي تهدد أفعالها السلام والأمن في ليبيا أو تعرقل استكمال عملية انتقالها السياسي بنجاح، مؤكدا أنه دعا مرارا جميع الأطراف إلى احترام حقوق الإنسان والقانون الدولي.
 

المزيد من ليبيا أوبزيرفر